زيارة لجدي

وبدأ جدي بالحديث عن سالف الأزمان كعادته,,
:
فسرحتُ بفكري أتخيل كل مايقوله؛ و أثناء تفكيري توقفت عن الخيال وبدأتُ بمقارنة حالنا مع حالهم!!!
فماذا تتوقعون نتيجة المقارنة؟!
في دائرة تفكيري التي مازالت صغيرة مهما تعلمت.. فلقد توصلت أن زماننا مشابه لزمانهم ,, فهناك أشياء كثيرة مشتركة!! وأن الخير والشر موجود يناسب طبيعة من عاشوا في ذلك الوقت أو أنهم يتكيفون معه ,, الله أعلم.

فكان مما حكاه جدي:
قصص جماعة من القرية قاموا بشهادة زور وظلم وبهتان!! على شخص ضعيف خانه كل من حوله.. لأجل المال!!

و آخرون لا يعملون أي شيء إلا بعد الرشوة ,,

فكل همهم هو المال!!

وأناس ابتعدوا عن هذه الضوضاء حماية لدينهم أو مالهم أيضاً ,, أو ضعفاً منهم!!

ويقول جدي في نهاية كل قصة: ” ولو أنهم اتقوا الله ,, لكان خيراً لهم, ولكنهم باعوا دينهم جهلاً…”

فتعلق أمي : وماذا نفعهم ذلك؟! ها هم الآن بين التراب..!!”

فيقشعر جلدي..
ويرتعد جسدي..

و أنا مازلت أقارن!!

في عهدنا هذا كم من الظلم والزور .. لأجل المال!!

” ولو أنهم اتقوا الله ,, لكان خيراً لهم”

فقلت: سبحان الله , الاسلام دينٌ صالح لكل زمان ومكان..

ثم أتساءل:

هؤلاء الأغبياء الذين يقولون :إن الدين تخلف !!

ألم يروا ما أصلح حال كل زمان وكل جماعة!!

أليس هو الدين.

كيف قامت الدول!
كيف سعِد الناس !
كيف سادوا في الأرض!!
أليس هذا هو الديــــــــــــــــــــــــــن العظيـــــــــــــــــــم

{ فلك الحمد ربي أن جعلتنا مسلمين}
:
:
إن بعُد الناس عن الدين .. هو مؤشر مخيف لإنحدارهم في وحل الجهل,, مهما ظهر لنا غير ذلك!!!

فكرة واحدة على ”زيارة لجدي

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s